fbpx

ما سبب التحذير الذي وجهته صحة إدلب للنساء الحوامل؟

أكد مصدر طبي شمال غربي سوريا، بضرورة إلزام النساء الحوامل في المنطقة بارتداء الكمامة خوفًا من إصابتهم بفيروس كورونا وبالأخص بمتحور “دلتا”. 

جاء ذلك على لسان مسؤول ملف “COVID-19” في مديرية صحة إدلب، الدكتور “حسام قره محمد”، في تصريح خاص لمنصة SY24. 

وقال “قره محمد”: “تستمر كورونا في حصد أرواح ما يقارب 10% من قبولات المستشفيات شمال غربي سوريا، ويوميًا يتم تسجيل وفاة 3 أو 4 مرضى في مستشفيات كوفيد”. 

وأوضح أن السبب في ارتفاع معدل الإصابات والوفيات هو “متحور دلتا”، مبينًا أن “الإصابات تكون على مستوى الأشخاص المضاعفين مناعيا أو من عندهم أمراض أخرى، وبالتالي تكون الإصابات قاتلة”. 

وأكد أن “متحور دلتا يشكل خطرا كبيرا على النساء الحوامل، ولذا ننصح الحوامل بارتداء الكمامة خلال فترة الحمل لأن الإصابة في حال استهدفتهم تكون خطيرة وصعبة جدا”. 

من جهته، ذكر الدفاع المدني السوري في بيان، أن معدل الإصابات والوفيات اليومي بفيروس كورونا شمال غربي سوريا ما يزال مرتفعاً، بالتوازي مع إشغال تام للمستشفيات ونقص حادٍ في المستهلكات الطبية وعلى رأسها الأوكسجين. 

وأعلن أن الفرق المختصة التابعة له نقلت ، أمس الثلاثاء، 12 حالة وفاة من المستشفيات الخاصة بفيروس كورونا في شمال غربي سوريا ودفنتها وفق الإجراءات الاحترازية، كما نقلت 29 مصاباً إلى مراكز ومستشفيات العزل. 

وبلغ إجمالي الإصابات في عموم شمال غربي سوريا، 82958 حالة، والشفاء بلغ 48233 حالة، في حين بلغ إجمالي الوفيات في المنطقة 1586 حالة، حسب “شبكة الإنذار المبكر والاستجابة للأوبئة”.