fbpx

مصرع جنود من ميليشيا موالية لروسيا في البادية السورية

أفادت مصادر متطابقة، اليوم الخميس، بمصرع 3 من عناصر ميليشيا “لواء القدس” المساند للنظام السوري والمدعوم من روسيا وإصابة آخرين، بحوادث متفرقة في البادية السورية. 

 

وفي التفاصيل، أفاد مصدر خاص من أبناء المنطقة الشرقية لمنصة SY24، بمصرع عنصرين من ميليشيا “لواء القدس” الفلسطيني وإصابة آخرين، بهجوم مسلح استهدف نقطة عسكرية لهم في بادية المسرب غربي ديرالزور. 

 

وفي السياق ذاته، أكد مصدر في “مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية” لمنصة SY24، بمقتل عنصر من الميليشيا ذاتها، في منطقة “السخنة” بريف حمص الشرقي في البادية السورية. 

 

ولفت مصدرنا إلى أن العنصر الذي لقي مصرعه في البادية السورية جراء هجوم مسلح من قبل مجهولين، ينحدر من مخيم “سبينة” للاجئين الفلسطينيين بريف دمشق. 

 

وحسب مصدرنا، فقد وثقت المجموعة الحقوقية مصرع أكثر من 90عنصرا من ميليشيا “لواء القدس”، وذلك خلال مشاركتهم القتال منذ تشكيلها عام 2013. 

 

وميليشيا “لواء القدس” مجموعة مسلحة تشكلت عام 2013 وتضمّ قرابة 10 آلاف مقاتل بينهم نحو 500 مقاتل فلسطيني، وتعتبر من أبرز القوات التي تقاتل إلى جانب النظام السوري، وتتلقى دعمها من روسيا بعد توقف الدعم الإيراني، حسب مصادرنا. 

 

وبين الفترة والأخرى تفيد الأنباء الواردة من البادية السورية بمصرع وجرح عدد من عناصر الميليشيات الموالية لروسيا وحتى إيران، على يد مسلحين مجهولين، في حين تتحدث مصادر أخرى أن تنظيم “داعش” هو من يقف وراء تلك الهجمات. 

 

وفِي 21 أيلول/سبتمبر الماضي 2020، بدأت القوات الروسية بمشاركة ميليشياتها المحلية الموالية لها، وعدد كبير من الآليات العسكرية والمدرعات، بتمشيط مناطق البادية السورية بحجة القضاء على “داعش” إلا أن جميع تلك الحملات باءت بالفشل، حسب المصادر ذاتها.