fbpx

حلب.. نزوح عشرات العائلات جراء عودة المعارك إلى الريف الغربي

نفذت قوات النظام السوري والميليشيات الإيرانية الموالية لها، هجوما جديدا على مناطق خاضعة لسيطرة الفصائل العسكرية في شمال غربي سوريا، الأمر الذي دفع عشرات العائلات إلى النزوح من منازلهم باتجاه المخيمات الحدودية.

وقال مراسلنا إن “قوات النظام وميليشيات إيران التي تسيطر على معظم القرى والبلدات الواقعة غربي حلب، شنت هجوما على منطقة كفرنوران في الريف الغربي، في محاولة منها للسيطرة على المنطقة”.

وذكر أن “اشتباكات عنيفة بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة، جرت بين القوات المهاجمة والفصائل العسكرية التي تمكنت من إحباط الهجوم، وإيقاع قتلى وجرحى في صفوف الأولى”.

وأكد مراسلنا أن “الاشتباكات تزامنت مع قصف مدفعي مكثف لقوات النظام على الأحياء السكنية في كفرنوران، ما أجبر الأهالي على النزوح من المنطقة”.

وقبل أيام، ارتكبت قوات النظام السوري مجزرة مروعة في مدينة أريحا بريف إدلب، راح ضحيتها 10 قتلى بينهم 4 أطفال وأكثر من 35 جريحاً، جراء قصف أحد الأسواق الشعبية بالمدفعية الثقيلة.

يشار إلى أن الدفاع المدني السوري، وثق أكثر من 655 هجوماً من قبل قوات النظام السوري وروسيا على منازل المدنيين في شمال غربي سوريا، منذ مطلع شهر حزيران حتى مساء الجمعة 15 تشرين الأول الحالي، ما أدى لمقتل وجرح مئات المدنيين.