كورونا.. مصدر طبي: نسبة الإيجابية بدأت بالانخفاض شمالي سوريا

أكد مصدر طبي عامل شمال غربي سوريا، بأن نسبة الإيجابية في ما يتعلق بانتشار فيروس كورونا في المنطقة بدأت بالانخفاض، لافتا إلى أن الإصابات القديمة ما تزال تتلقى العلاج في العنايات المشددة.

جاء ذلك على لسان مسؤول ملف “COVID-19” في مديرية صحة إدلب، الدكتور “حسام قره محمد”، في تصريح خاص لمنصة  SY24.

وقال “قره محمد” إن “نسبة الإيجابية المحيطة بدأت بالانخفاض، لكنّ أسرّة العناية المشددة ما تزال ممتلئة بسبب الإصابات القديمة”.

من جانبه، أعلن فريق الدفاع المدني السوري، أن فرقه المختصة نقلت، أمس الأربعاء، 7 حالات وفاة من المستشفيات الخاصة بفيروس كورونا شمال غربي سوريا ودفنتها وفق الإجراءات الاحترازية، كما نقلت 20 مصاباً إلى مراكز ومستشفيات العزل.

وفي السياق ذاته، تواصل مديرية صحة إدلب جهودها في دعم مراكز العزل والمستشفيات الخاصة بتقديم العلاج اللازم للوقاية من فيروس كورونا.

وفي هذا الصدد، افتتحت مديرية صحة إدلب ومنظمة سيما مستشفى العزل للأطفال في كفرتخاريم، وذلك لتقديم الرعاية الطبية اللازمة للأطفال المصابين أو المشتبه بإصابتهم بكوفيد بإشراف كوادر طبية مدرَبة، يضم 15 سريرًا،  منها ثلاثة أسرة مزودة بسيبابات وأكسجين.

وأوضحت أن مستشفى العزل الخاص بالأطفال في كفرتخاريم، الثاني من نوعه في المحافظة بعد افتتاح قسماً في مستشفى ابن سينا بإدلب قبل حوالي شهرين.

 

وبلغ إجمالي الإصابات بالفيروس شمال غربي سوريا، 88960 حالة، وإجمالي حالات الشفاء 51365 حالة، وإجمالي حالات الوفيات وصل إلى 1855 حالة.

 

وبالتوجه صوب مناطق سيطرة النظام السوري، بلغ إجمالي الإصابات بالفيروس 44191 إصابة، والشفاء 26652، وإجمالي الوفيات بلغ 2593 حالة.

 

وفي مناطق سيطرة “قوات سوريا الديمقراطية” شرقي سوريا، أفادت هيئة الصحة التابعة لها بأن إجمالي الإصابات بالفيروس بلغ 35998، وإجمالي حالات الشفاء 2463 حالة، في حين بلغ إجمالي الوفيات 1379 حالة.

الكلمات الدليلية