كورونا.. نسبة إشغال أقسام العناية المشددة ما تزال مرتفعة شمالي سوريا

أكد مصدر طبي شمال غربي سوريا، اليوم الإثنين، أنه ليس هناك أي تغيير بالنسبة لمستوى انتشار فيروس كورونا رغم انخفاض معدل حدوث الإصابات في المنطقة، لافتا النظر إلى أن نسبة إشغال أقسام العناية المشددة ما تزال مرتفعة. 

 

جاء ذلك على لسان الدكتور “ياسر الفروح” المسؤول عن ملف الآثار الجانبية ضمن حملة اللقاحات ضد فيروس كورونا شمال سوريا، في تصريح خاص لمنصة SY24. 

 

وقال “الفروح” إنه “من الملاحظ وجود انخفاض في معدل حدوث الإصابات، مع انخفاض نسبة الإيجابية، خلال الأسبوع الأخير، لكن دونما تغيير فعلي أو انخفاض مرافق لمستوى انتشار الفيروس، فهو ما يزال انتشار مجتمعي من المستوى الرابع وهو أعلى مستوى”. 

 

وأضاف أنه “يوجد انخفاض خفيف في معدل الحالات التي تتطلب استشفاء أيضا، لكن ما تزال نسبة إشغال أقسام العناية مرتفعة، وأيضا معدل الوفيات”. 

 

وتابع قائلًا “نتمنى أن نكون قد بدأنا يتجاوز الذروة، وأن نشاهد انخفاض ملموس في الوفيات خلال الفترة القادمة”. 

 

وأشار إلى أن “الوفيات تعكس الانتشار خلال الفترة القادمة، ولا تعكس الإصابات الحالية”. 

 

وفي السياق ذاته، أعلن فريق الدفاع المدني السوري، أن فرقه المختصة نقلت، أمس الإثنين، 7 حالات وفاة من المستشفيات الخاصة بفيروس كورونا في شمال غربي سوريا ودفنتها وفق الإجراءات الاحترازية، كما نقلت 19 مصاباً إلى مراكز ومستشفيات العزل. 

 

من جهتها، أفادت مديرية صحة إدلب بأن إجمالي الإصابات بالفيروس بلغ 89625 إصابة، في حين بلغ إجمالي حالات الشفاء 52648، ووصلت أعداد الوفيات إلى 1892 حالة وفاة. 

 

وبالتوجه صوب مناطق سيطرة النظام السوري، بلغ إجمالي الإصابات بالفيروس 45096 إصابة، وإجمالي حالات الشفاء 27026، في حين بلغت أعداد الوفيات 2620 حالة. 

 

وفي مناطق سيطرة “قوات سوريا الديمقراطية” شرقي سوريا، وصلت أعداد الإصابات بالفيروس إلى 36450 حالة، والشفاء إلى 2475، في حين بلغ إجمالي الوفيات في المنطقة 1432 حالة.