fbpx

كورونا.. دعوات لزيادة نسبة اللقاحات قبل وصول المتحور الجديد إلى الشمال السوري

أكد مصدر طبي شمال غربي سوريا، أن عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا مستمرة بالانخفاض، داعيا في الوقت ذاته إلى ضرورة زيادة نسبة اللقاحات لمواجهة المتحور الجديد من الفيروس في حال وصل إلى المنطقة. 

 

جاء ذلك على لسان الدكتور “ياسر الفروح” المسؤول عن ملف الآثار الجانبية ضمن حملة اللقاحات ضد فيروس كورونا شمال سوريا، في تصريح خاص لمنصة SY24. 

 

وأوضح “الفروح”، أن “عدد الحالات مستمر بالانخفاض، مع انخفاض عدد حالات الاستشفاء والوفيات، بوجود نسبة تغطية منخفضة من لقاح كوفيد لا تتجاوز 4% من عدد السكان، وبعد الدوران والانتشار العالي للفيروس خلال الذروة الاخيرة”. 

 

وفي ما يخص المخاوف من وصول المتحور الجديد من فيروس كورونا “أوميكرون” إلى المنطقة، قال “الفروح”: إن “هذه الظروف تعتبر ظروف مماثلة لتلك التي ظهر بها المتحور الجديد (أوميكرون) جنوب أفريقيا، لذلك لا يوجد ما يمنع من ظهور متحور جديد لفيروس كورونا  في  الشمال الغربي السوري، وبشكل مشابه، لا يوجد ما يمنع وصول المتحور الجديد (أوميكرون) إلى الشمال السوري”. 

وعن أهم النصائح لتفادي أي مخاطر محتملة في حال وصل المتحور الجديد إلى المنطقة، أكد “الفروح” على ضرورة “التحضير الجيد كقطاع صحي وإنساني، والاستفادة من الدروس الماضية، وزيادة نسبة اللقاحات”. 

 

وبلغ إجمالي الإصابات بفيروس كورونا في عموم شمال غربي سوريا 92069 حالة، وإجمالي حالات الشفاء 61961 حالة، وإجمالي حالات الوفاة 2240 حالة، حسب مديرية صحة إدلب، والتي أشارت إلى انخفاض نسبة الإيجابية بخصوص انتشار الفيروس في المنطقة إلى 13 %. 

 

وبالتوجه صوب منطقة “نبع السلام” شرقي الفرات، أفادت مصادر مطلعة بتسجيل 13 إصابة جديدة بفيروس كورونا في منطقتي “رأس العين وتل أبيض”، ليرتفع عدد الإصابات الكلي إلى 10938 إصابة.

وفي مناطق سيطرة النظام السوري، أعلنت وزارة الصحة التابعة له أن إجمالي الإصابات بالفيروس بلغ 48068 حالة، والشفاء 29078، وإجمالي الوفيات بلغ 2744.