fbpx

عشاق الرياضة لمنتخب النظام: اذهبوا وتعلموا طبخ “الشوربة”!

هاجم عشاق الرياضة في مناطق سيطرة النظام السوري، منتخب النظام لكرة القدم بعد الخسارة التي لحقت به في المباراة التي جمعته، أمس الثلاثاء، مع منتخب الإمارات في بداية مشواره بكأس العرب، واصفين المنتخب بـ “صيصان قاسيون”.

وخسر منتخب النظام السوري أمام نظيره الإماراتي بهدفين لهدف في افتتاح مبارياته ضمن بطولة كأس العرب المقامة في العاصمة القطرية الدوحة، لتضاف تلك الخسارة إلى سجله الحافل بالهزائم منذ عدة أشهر. 

وأعرب عشاق الرياضة في مناطق النظام، وحسب ما تابعت منصة SY24، عن سخطهم الشديد من مستوى لاعبي منتخب النظام واصفين إياهم بـ “صيصان قاسيون” بدلا من “نسور قاسيون”. 

وردّ آخرون على خسارة منتخب النظام بالقول “نتمنى ولو لمرة واحدة أن تحققوا فوزا يُسجل لكم، بدلا من هذه الهزائم المتتالية”، في حين طالب آخرون اللاعبين في منتخب النظام بـ “العمل في بيع الشوربة وترك الرياضة لأهلها”. 

واستغل آخرون خسارة منتخب النظام، للفت الانتباه إلى الأزمات اليومية، وعلى رأسها أزمة الكهرباء وقالوا “الحمد الله لم نشاهد المباراة، إذ أن الكهرباء كانت مقطوعة”. 

وأشاد البعض ببراعة منتخب النظام وعلّقوا على ذلك بسخرية غير مسبوقة وبعبارة “المهم أن لا نتخلى عن المركز الأخير بشكل دائم”. 

وقبل أيام، أثار الخطأ الذي حصل خلال مباراة لكرة السلة جمعت بين منتخبي النظام السوري وكازاخستان، موجة كبيرة من السخرية وبشكل خاص بين عشاق الرياضة والمتابعين لها داخل سوريا وخارجها.  

وفي التفاصيل التي تابعتها منصة SY24، كان العنوان الأبرز للمباراة التي جمعت المنتخبين ضمن تصفيات كأس العالم، هو “عزف النشيد الإيراني بدلا من النشيد السوري”، الأمر الذي شكل صدمة وحرجا كبيرين للاعبي منتخب النظام الذين لم يكن لهم لا حول ولا قوة سوى الاستماع للنشيد الوطني الإيراني.  

ووصف كثيرون الأمر بـ “الفضيحة”، مؤكدين أن الأمر يجب ألا يمر دون محاسبة، إضافة لكثير من ردود الأفعال والتعليقات الساخرة والغاضبة في آن واحد.