روسيا: نحافظ على اتصالاتنا مع واشنطن عسكرياً في الملف السوري

أكد السفير الروسي في الولايات المتحدة، أناتولي أنتونوف، أن موسكو وواشنطن تحافظان على اتصالات بشأن سوريا، خصوصاً في مجالات التعاون عبر القنوات العسكرية.

وقال أنتونوف، في مقابلة مع مجلة “نيوزويك” الأمريكية بحسب ما نقلت وسائل إعلام روسية: “لقد ثبت أن هذا النوع من المشاركة فعال ونعتبر أنه من الضروري مواصلة الحوار لحل النزاع حول سوريا”.

وأضاف أن “هذا التبادل المستمر والسريع للمعلومات العسكرية يساعد على تجنب الحوادث غير الضرورية والخطيرة في سوريا”.

واعتبر السفير الروسي أن وجود القوات الأمريكية في سوريا “غير قانوني”، ووصفه بأنه “احتلال لما يقارب ثلث الأراضي السورية”.

وأكد أنتونوف أن بلاده منخرطة بشأن العملية السياسية في سوريا مع جميع الأطراف، بمن فيها “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد).