بعد كندا.. أمريكا تستعد لاستقبال عائلات سورية لاجئة في لبنان

أكدت مصادر مهتمة بأمور اللاجئين السوريين في لبنان، أن أمريكا تتجه لقبول ملفات عدد من العائلات السورية لإعادة توطينهم على أراضيها. 

 

وذكر أحد المصادر بحسب ما وصل لمنصة SY24، أن مفوضية شؤون اللاجئين بدأت بتحديد عدد من ملفات تخص عائلات سورية لاجئة في لبنان بعد أن تم قبول إعادة توطينها في أمريكا بعد إجراء المقابلات معهم. 

 

وأعربت عائلات سورية لاجئة في لبنان، عن سعادتها بالأخبار الواردة حول تحريك الملفات العالقة لإعادة التوطين في بلد ثالث. 

 

في حين أكدت عائلات سورية أخرى أنها تأمل في أن يتم إعادة النظر في أوضاعها الإنسانية والمعيشية من قبل مفوضية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، مشيرة إلى الظروف الحياتية الصعبة في ظل الأزمات الاقتصادية التي تعيشها لبنان. 

 

وقبل أيام، زفّ مهتمون بملف اللاجئين السوريين في دول الجوار، بشرى سارة تتعلق بتحرك أممي جديد لإعادة توطين عدد من اللاجئين المتواجدين على الأراضي اللبنانية في دول مثل كندا وأستراليا. 

وأكد المهتمون بهذا الملف، حسب ما نشرت منصة SY24، أن مفوضية الأمم المتحدة وبالتعاون مع الدول الأوروبية، اتخذت قرارا برفع نسبة برنامج التوطين لعام 2022، و2023 إلى نسبة 30% عن الأعوام السابقة. 

وتؤوي لبنان ما يقارب من مليون لاجئ سوري حسب إحصائيات غير رسمية، بينما تقول السلطات اللبنانية إن عددهم يصل إلى 1.5 مليون لاجئ سوري، يواجهون ظروفا اقتصادية غاية في السوء.