كورونا.. مصدر طبي يزف بشرى سارة للسكان في الشمال السوري

زفّ مصدر طبي عامل شمال غربي سوريا بشرى سارة للقاطنين في مناطق شمال غربي سوريا، معرباً عن توقعاته بأن تكون الموجة القادمة المتوقعة من فيروس كورونا في المنطقة “أخفّ من سابقاتها”.

 

جاء ذلك على لسان الدكتور “ياسر الفروح” المسؤول عن ملف الآثار الجانبية ضمن حملة اللقاحات ضد فيروس كورونا شمال سوريا. 

 

وقال “الفروح” لمنصة SY24، ردًا على سؤال حول آخر التطورات بخصوص كورونا شمال غربي سوريا، إنه “لا تغيير في مستوى عدد الإصابات، إضافة إلى أنه لا يوجد ارتفاع مقابل بعدد الوفيات والاستشفاء”. 

 

ولفت “الفروح” الانتباه إلى أن “الموجة المتوقعة من فيروس كورونا ربما ستكون أخفّ مقارنة بغيرها من الموجات الأخرى التي ضربت المنطقة، والسبب أن فيروس (أوميكرون) أخفّ شدة من المتحورات الأخرى من الفيروس”. 

 

وأشار إلى أنه لا إحصائيات ثابتة عن أعداد حالات الإصابة بفيروس كورونا عموما أو “أوميكرون” خصوصا، كون “التحديثات اليومية مستمرة”. 

 

وبلغ إجمالي الإصابات بفيروس كورونا شمال غربي سوريا 98599 إصابة، والشفاء 91972 حالة، والوفيات 2395 حالة، حسب آخر إحصائية لمديرية صحة إدلب. 

 

وبالتوجّه صوب المنطقة الشرقية، أفادت هيئة الصحة التابعة لقوات “قسد”، اليوم الإثنين، بتسجيل 7 إصابات جديدة بفيروس كوفيد19 في مناطق شمال وشرق سوريا، ليصبح إجمالي الإصابات 38489 إصابة، والشفاء 2562 حالة، والوفيات 1564 حالة. 

 

وفي مناطق سيطرة النظام السوري، بلغ إجمالي الإصابات 55026 إصابة، والشفاء 48267 حالة، والوفيات 3095 حالة، حسب وزارة الصحة التابعة للنظام.