خارجية النظام: أي تحقيق نزيه في سوريا سيثبت استخدام واشنطن للكيماوي!

خارجية النظام: أي تحقيق نزيه في سوريا سيثبت استخدام واشنطن للكيماوي!
خارجية النظام: أي تحقيق نزيه في سوريا سيثبت استخدام واشنطن للكيماوي!

هاجمت وزارة الخارجية في حكومة النظام السوري دول الغرب والولايات المتحدة الأمريكية على خلفية إصدار بيانٍ يدين النظام بسبب استخدامه السلاح الكيماوي في سوريا بحق المدنيين.

واعتبر مسؤول في خارجية النظام وفقاً لـ “وكالة سانا” المقربة من الأسد أن ما أسماه “ادعاءات استخدام الكيماوي ليس إلا حملة تضليل وتزييف، وهي من الأكاذيب التي دأبت عليها دول العدوان”. بحسب تعبيره.

وادعى المسؤول في الخارجية أن الولايات المتحدة الأمريكية وأدواتها هي من أعاقت أي تحقيق نزيه وموضوعي في الادعاءات حول استخدام السلاح الكيماوي من قبل النظام، لأنه – وفق تبرير المسؤول – سيكشف كذبها وافتراءاتها.

حديث المسؤول في خارجية النظام يناقض الفيتو الروسي الذي حصل بشأن التصويت على قرار يمدد عمل بعثة التحقيق حول استخدام الأسلحة الكيماوية في سوريا، وهذا ما سخر منه سوريون على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث قال أحدهم: “النظام منفصل عن الواقع”.

يشار إلى أن احتدام التصريحات من قبل المسؤولين في حكومة النظام يأتي بعد إصدار بيانٍ من الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا وفرنسا وألمانيا توعدوا من خلاله بمحاسبة الأسد على استخدام غاز الأعصاب في سوريا.