“داعش” يوجه ضربة جديدة لـ “قسد” شرقي الحسكة

تتصدر الأحداث الميدانية الدائرة في محافظة الحسكة شرقي سوريا واجهة المشهد، في ظل استمرار الضربات التي يوجهها تنظيم “داعش” وخلاياه ضد “قوات سوريا الديمقراطية” في المنطقة. 

وفي المستجدات التي وصلت لمنصة SY24، أكدت عدة مصادر ميدانية متطابقة توجيه “داعش” ضربة عسكرية جديدة لـ “قسد”، عقب تمكنه من الاستيلاء على مستودع أسلحة لهم بريف الحسكة الشرقي. 

وأوضحت المصادر أن تنظيم داعش استولى على مستودع الأسلحة، أثناء هجوم مسلح استهدف نقطة تابعة لـ “قسد” في منطقة البواردي بريف الهول شمال شرقي الحسكة. 

ومنذ بداية الشهر الجاري، شهدت الحسكة وأريافها مقتل عدد من عناصر “قسد” وإصابة آخرين بحوادث متفرقة، يُعتقد أن خلايا “داعش” هي من تقف خلفها. 

وقبل أيام، لقي  4 عناصر من قوات الصناديد التابعة لقوات “قسد” مصرعهم إضافة إلى إصابة 6 آخرين، جراء هجوم مسلح استهدف سيارة عسكرية قرب مفرق “الجنيدية” بريف اليعربية شمال شرقي الحسكة.  

وفي السياق ذاته، أصيب عدد من عناصر “قسد” بجراح،  اثر انفجار عبوة ناسفة بسيارتهم في محيط قرية “العطالة” بريف الحسكة الجنوبي.  

وشهد الأسبوع الماضي، عدة حوادث استهداف طالت عناصر قوات “قسد”، سواء من خلال العبوات الناسفة أو من خلال إطلاق النار بشكل مباشر.

الكلمات الدليلية