القرداحة.. مصرع ضابط قاد العمليات العسكرية ضد أبناء جوبر والقابون

لقي أحد ضباط النظام السوري مصرعهم بظروف غامضة، في حين ادّعت مصادر تابعة للنظام بأن الضابط المذكور فقد حياته بعد معاناة طويلة من مرض عضال. 

 

وحسب ما تابعت منصة SY24، فإن الضابط يدعى “رامح عزيز غصن” وهو برتبة “عقيد” وينحدر من قرية “بسطيرون” بريف مدينة القرداحة. 

 

 وضجت الصفحات التابعة للنظام بخبر مصرع الضابط المذكور، لكنّها لم تتحدث عن أي تفاصيل تتعلق بظروف مصرعه والاكتفاء بالادعاء أن السبب هو مرض عضال. 

 

ورجّحت مصادر معارضة أن يكون “غصن” قد لقي مصرعه على جبهات القتال في البادية السورية، خاصة وأن النظام وميليشياته المساندة يواصل ومنذ عدة أيام استقدام المزيد من التعزيزات العسكرية للمشاركة في حملات التمشيط بحثاً عن عناصر تنظيم “داعش” وخلاياه النائمة. 

 

يشار إلى أن “غصن” شارك في الحملات العسكرية والانتهاكات، التي شهدتها مناطق جوبر والقابون في العاصمة دمشق قبل عدة سنوات.، بحسب المصادر ذاتها.

 

ومنذ مطلع العام 2021، تم رصد مصرع العديد من الشخصيات العسكرية التابعة للنظام، وأغلبهم بظروف غامضة حسب مصادر سورية معارضة، في حين تحاول ماكينات النظام الإعلامية والمصادر الموالية التعتيم على هذا الأمر بناء على أوامر من رأس النظام “بشار الأسد” بمنع نشر أي خبر بهذا الخصوص.