الثانية في أقل من يومين.. تحطم طائرة حربية للنظام في حماة

تفيد الأنباء الوارد من مدينة حماة بمصرع 3 ضباط للنظام السوري، اليوم الأجد، جراء تحطم طائرة مروحية “هيلكوبتر”، في حادثة هي الثانية من نوعها في أقل من يومين. 

وفي التفاصيل التي تابعتها منصة SY24، ذكرت المصادر المحلية أن طائرة “هيلكوبتر” سقطت في محافظة حماة بين دوار الجب ودوار الأربعين، ما أدى إلى مصرع طاقمها وعددهم 3 ضباط بينهم ضابط برتبة “عقيد”. 

مصدر عسكري تابع للنظام أفاد بأن المروحية العسكرية سقطت صباح اليوم شمال شرقي مدينة حماة، وذلك “خلال مهمة تدريبية نتيجة عطل فني”، ما أدى إلى مصرع طاقم المروحية. 

وتعتبر الحادثة هي الثانية من نوعها والتي تسقط فيها طائرة عسكرية نتيجة عطل فني، إذ سقطت قبل يومين طائرة حربية تابعة للنظام السوري في محيط تل الخالدية بريف السويداء الشرقي لذات السبب. 

وتعالت أصوات الموالين مشيرة إلى أن جميع الطيارين التابعين للنظام يسقطون قتلى نتيجة الأعطال الفنية في الطائرات، مطالبين في الوقت ذاته النظام بتنسيق كل أسطول الطيران الحربي والبحث عن سوق جديد لتحديثه خاصة وأن روسيا لن تعمل على تزويد النظام بطائرات متطورة، حسب قولهم. 

وفي آب/أغسطس 2021، أفادت عدة مصادر ميدانية متطابقة، بمصرع أحد عناصر النظام السوري، جراء سقوطه من مروحية عسكرية خلال التدريبات العسكرية بريف حماة الغربي.  

وذكر مصدر ميداني مطلع لمنصة SY24، أن المدعو ” محمد عماد السلوم” لقي مصرعه نتيجة سقوطه من المروحية أثناء التدريبات.  

يشار إلى أن وزارة الدفاع الروسية كشفت في وقت سابق عن تجربتها أكثر من 300 نوع من الأسلحة منذ تدخلها العسكري إلى جانب النظام السوري، دون أن تعمل على تطوير الأسلحة التي يملكها النظام.