متورط بدماء السوريين.. ضابط روسي جديد يقتل في أوكرانيا

أكدت عدة مصادر متطابقة مصرع ضابط روسي جديد خلال المعارك الدائرة في أوكرانيا، ليضاف إلى قائمة ضباط آخرين قتلوا هناك. 

وحسب ما تابعت منصة SY24، فإن الضابط الروسي ويدعى “أوليغ تكاشيف” وهو برتية “عقيد، لقي مصرعه في المعارك الدائرة في أوكرانيا. 

وأشارت المصادر إلى أن الضابط المذكور سبق وأن شارك في المعارك التي قادتها القوات الروسية ضد السوريين ودعماً 

للنظام في سوريا. 

https://twitter.com/KilledInUkraine/status/1572227068775088130 

وتداول الناشطون صورا للضابط الروسي يَظهر في إحداها وكأنه متواجد إلى جانب القوات الروسية، وذلك في مدينة تدمر بريف حمص الشرقي. 

ومطلع الشهر الجاري، ضجت منصات التواصل الاجتماعي بنبأ مصرع أحد الضباط الروس في أوكرانيا، في حن أشارت مصادر متطابقة أنه من الذين شاركوا سابقا في الحرب السورية دعماً لرأس النظام السوري “بشار الأسد”. 

وذكرت العديد من المصادر الأوكرانية، أن المدعو “نيكولاي غوربان” وهو ضابط برتبة مقدم ومن مرتبات المخابرات الروسية، تمت تصفيته في أوكرانيا.  

وقبل أيام، أفادت عدة مصادر أوكرانية متطابقة، بمصرع قيادي بارز في ميليشيا “فاغنر” الروسية وأحد المساندين لرأس النظام. 

ومطلع حزيران الماضي، لقي أحد أشهر العناصر في مرتزقة “فاغنر” الروسية مصرعه جراء الحرب الدائر في أوكرانيا، وذلك وفق ما أكدته عدة مصادر أوكرانية متطابقة، والتي وصفته بأنه “جندي سيء السمعة”، لافتة إلى أنه أحد عناصر مرتزقة “فاغنر” الروسية.