حريق ضخم يتسبب بكارثة للسوريين في مخيمات عرسال اللبنانية

تسبب حريق ضخم اندلع في أحد مخيمات عرسال للاجئين، صباح اليوم الأربعاء، باحتراق أكثر من 100 خيمة وأضرار مادية كبيرة، في كارثة جديدة زادت من حجم المعاناة. 

 

وأشارت المصادر الأهلية، إلى أن الحريق نشب في “مخيم الوفاء العماني” في عرسال اللبنانية، مبينة أنه تسبب بأضرار هائلة أدت إلى احتراق 100 خيمة، وسط صعوبات كبيرة في إطفاء الحرائق. 

 

ويعدّ المخيّم الذي يقع في محلة الحصن في عرسال من أكبر المخيّمات التي تضم نازحين سوريين ويتوزّع فيه 198 خيمة تضم آلاف النازحين. 

 

وفي وقت لم تعرف فيه أسباب الحريق، ألمحت بعض المصادر إلى أن الحريق مفتعل لإجبار اللاجئين السوريين على العودة إلى ديارهم رغماً عنهم. 

 

وفي هذا الصدد، أصدر فريق “منسقو استجابة سوريا”، اليوم، بياناً اطلعت منصة SY24 على نسخة منه، أعرب فيه عن ألمه لما حلّ باللاجئين السوريين في عرسال. 

 

وجاء في البيان “من إدلب.. هنا عرسال، آلام واحدة يعيشها النازحون واللاجئون السوريون في مختلف بقاع الأرض”. 

 

وأضاف “حريق جديد في مخيمات اللاجئين السوريين في مخيم الوفاء العماني في عرسال اللبنانية، تسبب بأضرار هائلة أدت إلى احتراق 100 خيمة”. 

 

ووثق الفريق أكثر من 45 حريقاً في مخيمات اللاجئين في لبنان منذ مطلع العام الحالي، تسبب بأضرار كبيرة في تلك المخيمات، وسط ضعف كبير في عمل المنظمات الإنسانية والمفوضية العليا لشؤون اللاجئين. 

 

وأكد الفريق أن على المجتمع الدولي أن يعي أن عودة أي لاجئ أو نازح إلى سوريا مرتبطة بإنهاء الآلة العسكرية للنظام السوري، ومحاسبة مجرمي الحرب في سوريا، لضمان عودة آمنة للسوريين في مختلف المناطق، حسب البيان. 

 

وتؤوي مخيمات عرسال اللبنانية، ما يقارب من 60 ألف لاجئ سوري، يعانون من ظروف إنسانية ومعيشية صعبة، ويعيشون في خيام لا تقاوم الحر أو البرد، وسط غياب الحلول للتخفيف من مأساتهم.