fbpx

“اعتذر لكم على غيابي الطويل”.. هذا ما كتبته طفلة قبل أن تقتل في دوما

طفلة سورية في انتظار مصيرها بعد إجلائها من الغوطة الشرقية
طفلة سورية في انتظار مصيرها بعد إجلائها من الغوطة الشرقية

عثرت فرق الإنقاذ التابعة للدفاع المدني، في مدينة دوما بالغوطة الشرقية، على رسالة كانت مع طفلة، قتلت داخل أحد الأقبية الذي استهدفته طائرات النظام السوري وروسيا خلال الحملة الأخيرة على المدينة.
وكتبت الطفلة في رسالتها: “أمي أبي وأخواتي وأصدقائي، أريد أن أقول لك أنني أحبكم جداً جداً أكثر من أي شيء، لكن أنا آسفة لأني أحب الله ورسوله أكثر منكم جميعاً”.

وأضافت الطفلة في رسالتها، إنني “أحبكم كلكم لا أفضل أحد عن الآخر، أحبكم جميعاً وأنا آسفه لأني مُت آسفه جداً”.

وختمت الرسالة بقولها: “أعتذر لكم على غيابي الطويل، أحبكم ووداعاً إلى الأبد”.

وبحسب ناشطون من داخل الغوطة، فإن “الطفلة وجدت في أحد أقبية الغوطة بعد أن فارقت الحياة، إثر القصف المكثّف الذي طال مدن وبلدات الغوطة الشرقية، وسقط على إثره مئات القتلى والجرحى”.