الأطفال يجمعون قصاصات الأشجار لمواجهة برد الشتاء في درعا

أدى غلاء المحروقات في معظم مناطق درعا إلى عدم تمكن الكثير من العائلات، من وضع مدفئة في هذه الأيام الباردة.

ودفع ذلك أطفال المناطق المحررة للخروج في وقت النهار وجمع القصاصات الخشبية التي تقع من الأشجار ، ووضعها بأكياس والعودة بها إلى المنزل.

ويبلغ سعر لتر المازوت الواحد 450 ليرة سورية، أي ما يعادل دولار أمريكي، وليس باستطاعة المواطن العادي تغطية مثل هذه التكاليف بشكل يومي.

الكلمات الدليلية