تعرف على المعسكرات المسؤولة عن مجازر النظام وميليشيات إيران في إدلب

تمكن موقع SY24 من رصد جميع النقاط التي تستخدمها قوات النظام والميليشيات المرتبطة بروسيا وإيران لقصف المدن والبلدات الواقعة ضمن منطقة خفض التصعيد الرابعة والمنطقة المنزوعة السلاح شمال سوريا.

وكشفت مصادر خاصة لـ SY24، عن نوع القوات والعتاد الموجود بداخل تلك المعسكرات، بالإضافة إلى المهمة الموكلة لكل نقطة عسكرية موجود في حماة والتي تفرض حزاماً نارياً على إدلب.

المعسكرات:
1- معسكر الكبارية: تسيطر عليه ميليشيات محلية وأجنبية تابعة لإيران، ويضم راجمات غراد ومدفعية ميدان 130 ومستودعات أسلحة ومدرعات، ومهمته قصف مناطق السكيك والتمانعة وخان شيخون، بالإضافة إلى تأمين التغطية النارية لقوات النظام على جبهات المنطقة.

2- معسكر تل بزام: تسيطر عليه ميليشيات محلية مدعومة من إيران، ويضم راجمات غراد ومدفعية ميدان 130، مستودعات أسلحة ومدرعات، وأيضاً مهمته قصف مناطق السكيك والتمانعة وخان شيخون.

3- معسكر قبيات: تسيطر عليه ميليشيات محلية مدعومة من قبل إيران، ويضن راجمات غراد ومدفعية ميدان 130 ومستودعات أسلحة.

4- معسكر كوكب: تسيطر عليه ميليشيات محلية مدعومة من قبل روسيا، ويضم راجمات غراد ومدفعية ميدان 130، ومستودعات أسلحة.

5- معسكر قصر أبو سمرة: يسيطر عليه الفيلق الخامس المدعوم من قبل روسيا، ويضم راجمات “سميريتش”، ومهمته قصف الأهداف بعيدة المدى في عمق إدلب.

6- معسكر طامة خليفة: يسيطر عليه الفيلق الخامس المدعوم من روسيا، ويضم المعسكر راجمات غراد بعيدة لتأمين التغطية النارية لجبهات القتال.

7- حاجز مداجن طيبة الإمام: تسيطر عليه قوات من جيش النظام الموالية لإيران، وميليشيات عراقية تتلقى دعمها من طهران، ويضم آليات ثقيلة وعناصر للحراسة ومدفعية ميدان ومدرعات، ومهمته قصف مناطق اللطامنة كفرزيتا وغيرها من مناطق ريف حماة الشمالي.

8- معسكر جنوب حلفايا: يسيطر عليه الفيلق الخامس، ويحوي آليات ثقيلة ومدرعات ومستودعات للسلاح، ومهمته قصف مدن وبلدات شمال حماة.

9- معسكر بريديج: تسيطر عليه ميليشيات محلية موالية لروسيا، ويضم راجمات صواريخ ومدفعية ومدرعات، لقصف مناطق جبل شحشبو وسهل الغاب في ريف حماة الغربي.

10- معسكر الشيخ حديد: تسيطر عليه ميليشيات تابعة لجيش النظام وموالية لروسيا، ويضم راجمات ومدفعية، ومن مهامه قصف مناطق جبل شحشبو وسهل الغاب.

11- معسكر الكريم: تسيطر عليه قوات الفرقة الرابعة الموالية لإيران، ويضم قوات للحراسة ومدفعية ميدان، لقصف قلعة المضيق وسهل الغاب، بالإضافة إلى وجود تعزيزات عسكرية لمساندة قوات النظام على الجبهات.

12- معسكر جورين: تسيطر عليه ميليشيات مرتبطة بروسيا وإيران، ويضم مدفعية ميدان وراجمات لقصف قرى جبل الزاوية وجسر الشغور في ريف إدلب.

كما رصدت المصادر الخاصة بـ SY24، بالإضافة لتلك المعسكرات، نقاط المراقبة الروسية الإيرانية المنتشرة في مناطق سيطرة النظام بمحيط إدلب، وفقاً لاتفاقية “خفض التصعيد”.

نقاط المراقبة:
1- نقطة المراقبة الروسية في “تل الدوير” بالقرب من منطقة صوران في حماة.
2- نقطة المراقبة الإيرانية في معرزاف.
3- نقطة المراقبة الروسية في محردة.
4- نقطة المراقبة الروسية في “تل صلبا”.
5- نقطة المراقبة الروسية في “تل البقلو” بالقرب من السقيلبية.

يشار أن موقع SY24 تمكن في وقت سابق، من إعداد دراسة كاملة رصد من خلالها الميليشيات الإيرانية المنتشرة في دمشق ومحافظات الجنوب السوري.

يذكر أن قوات النظام والميليشيات المرتبطة بروسيا وإيران، بدأت بحملة قصف عنيفة ضد مدن وبلدات الشمال السوري، وقتل بقذائفها وصواريخها نحو 300 مدني في حلب وإدلب وحماة، كما أسفرت الحملة عن نزوح آلاف المدنيين من ريفي حماة الشمالي والشمالي الغربي وريف إدلب الجنوبي، باتجاه المناطق الأكثر أمناً على الحدود السورية التركية.