تقرير: آلاف الأطفال السوريين بين قتيل ومعتقل منذ 2011

وثقت “الشبكة السورية لحقوق الإنسان”، يوم الثلاثاء الماضي، مقتل 28226 طفلاً في سوريا منذ عام 2011، موضحةً أن “قوات النظام مسؤولة عن 80 بالمئة منهم”.

وقالت الشبكة في تقريرها الذي حمل اسم “لا استقرار في سوريا بدون استقرار أطفالها”، ونشر بمناسبة “اليوم العالمي لحقوق الطفل”، إن قوات النظام قتلت 12561 طفل و9883 طفلة، بينما قتلت روسيا 1329 طفل و543 طفلة، إضافة إلى مقتل 985 طفلاً على يد جهات أخرى”.

كما أكد التقرير أن “فصائل المعارضة تسببت بمقتل 546 طفل و 429 طفلة، هيئة تحرير الشام 60 طفلا، وتنظيم الدولة 547 طفل و290 طفلة، والتحالف الدولي تسبب بمقتل 589 طفل و297 طفلة، فيما قتلت وحدات حماية الشعب 91 طفلا و76 طفلة”.

ولا يزال أكثر من 4469 طفلاً قيد الاعتقال التعسفي أو الاختفاء القسري على يد جميع الأطراف العسكرية في سوريا، القسم الأكبر منهم لدى قوات النظام.

الكلمات الدليلية