fbpx

سيدة تروي معاناتها مع التهجير إلى مخيمات النزوح شمال إدلب

التقى مراسل SY24 مع عائلة هجرتها قوات النظام السوري من ريف “سنجار” في ريف إدلب الجنوبي الشرقي، إلى مخيمات اللجوء في بلدة “أطمة” على الحدود السورية التركية.

وقالت إحدى أفراد العائلة، إن “أطفالها الاثنين معاقين، وفِي كل يوم يخرج زوجها بحثاً عن عمل، ليأمن لهم حاجياتهم، وفِي بعض لا يستطيع أن يأمن لهم شيء بسبب قلة فرص العمل”.

وأضافت، أنها “تعيش مع طفليها المعاقين في خيمة وسط تجمع للنازحين، وتعاني كثيراً بسبب عدم تمكن زوجها من العمل دائماً، وغياب المنظمات الإنسانية التي تقدم لهم المساعدات”.