في شهر آب.. مقتل اثنين من الكوادر الإعلامية على يد النظام وروسيا

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، الانتهاكات التي ارتكبتها الأطراف الرئيسيّة الفاعلة في سوريا، خلال شهر آب الماضي من عام 2018.

وقالت الشبكة في تقريرها الرسمي، إن “قوات النظام والقوات الروسية قتلت 2 من الكوادر الإعلامية في آب الماضي، فيما أُصيب آخر على يد قوات النظام”.

كما سجل التقرير حالة اعتقال واحدة على يد النظام السوري وحلفائه، وأخرى على يد “هيئة تحرير الشام”، إلا أنها أفرجت عنه بعد أيام.

وبلغ عدد القتلى من الكوادر الإعلامية منذ بداية عام 2018 وحتى نهاية شهر آب، 22 شخصاً.

وطالبت الشبكة في نهاية تقريرها، جميع الجهات في المناطق الخاضعة لسيطرتها، أن تلتزم بما يوجبه عليها القانون الدولي الإنساني فيما يتعلق بحماية المدنيين، وبشكل خاص الكوادر الإعلامية ومعداتهم.

الكلمات الدليلية