مدير معبر باب السلامة يصرح لـ SY24 عن عدد الذين دخلوا لقضاء إجازة العيد

لليوم الثاني عشر على التوالي يستمر آلاف اللاجئين بالتوافد إلى معبر باب السلامة الحدودي من أجل الدخول إلى سوريا لقضاء باقي أيام شهر رمضان وعيد الفطر بين أهاليهم وذويهم، وذلك بتسهيلات من الجانبين السوري والتركي.

وفي حديث خاص لـ SY24 قال العميد “قاسم قاسم” مدير معبر باب السلامة الحدودي: “بدأت زيارة العيد في 18 من الشهر الجاري، وستستمر حتى تاريخ 16-6-2018، وطبعاً الأمور تسير بشكل جيد مع التسهيلات التي قدمها الجانبين السوري والتركي للاجئين”.

وأضاف: “حتى الآن دخل 16036 لاجئاً إلى الأراضي السورية، كانت المعدلات قليلة بسبب وضع اللاجئين في تركيا مع مدارس الأطفال، وحالياً ارتفع معدل الدخول إلى ألفي زائر يومياً، ومن المتوقع أن يرتفع العدد لـ 3 آلاف”.

وتابع قاسم قائلاً: “الخدمات والتسهيلات التي تقدم للاجئين جيدة من أجل تسهيل رحلتهم، حيث قمنا بتأمين الباصات، ومراكز لتسجيل البيانات خوفاً من فقدان أي وثيقة أو استخراج واحدة جديدة، وفيما يبعد يتم نقل الزائرين إلى كراج سجو، ومن ثم يقصدون بلداتهم”.

وقال “قاسم” إن المدة الزمنية لدخول السوريين من تركيا إلى سوريا قليلة”، لكنهم (إدارة المعبر) يتواصلون مع الجانب التركي من أجل تمديدها لدخول عدد أكبر إلى سوريا من أجل قضاء إجازة العيد في سوريا.

الكلمات الدليلية