مسرابا في غوطة دمشق بعد شهر من القصف.. إرادة الحياة تنتصر على الدمار

إرادة الحياة تنتصر على الدمار
إرادة الحياة تنتصر على الدمار

رصد مراسل SY24 الدمار الهائل الذي حل في بلدة “مسرابا” بالغوطة الشرقية في ريف دمشق نتيجة قصف قوات النظام السوري والميليشيات الموالية لها بمختلف أنواع الأسلحة الثقيلة والخفيفة فضلاً عن عشرات الغارات الجوية التي طالت الأحياء السكنية فيها.

كما تظهر الصور إصرار المواطنين وإرادتهم للحياة التي يبحثون عنها رغم ما حلّ بهم، كأحد الصورة التي توضح استخدام الأهالي للمواقد البديلة عن غياب الغاز، حيث أدى الحصار لغياب جميع الاحتياجات الأساسية من ماء وكهرباء وطعام ووسائل الطبخ وغيرها.