“آبل” تخسر آخر جولاتها بغرامة 502 مليون دولار

خسرت شركة “آبل” آخر جولة في نزاع براءات الاختراع حول ميزات الرسائل الآمنة في تطبيقاتها، مما يجعل الشركة المصنعة لهواتف “آيفون” مضطرة إلى دفع غرامة تصل قيمتها إلى 502 مليون دولار، وذلك وفقًا لآخر التطورات في معركتها القانونية التي دامت لمدة ثماني سنوات مع شركة “VirnetX”.

وقضت هيئة محلفين فدراليين في ولاية تكساس بأن عملاق كوبرتينو قد انتهكت أربع براءات اختراع تابعة لشركة أمن الإنترنت “VirnetX”، وذلك في سبيل الحصول على رسائل آمنة ضمن تطبيقات “iMessage” و “FaceTime” و”VPN on Demand”.

ووفقًا للحكم الصادر فإنه يحق لشركة “VirnetX” الحصول على تعويض عن الانتهاك المزعوم تبلغ قيمته 502 مليون دولار، وهو مبلغ ضئيل مقارنة بأرباح الشركة إذ حققت أرباحًا بقيمة 20 مليار دولار في الربع الأول من العام الحالي، في حين حققت شركة أمن الإنترنت إيرادات بقيمة 1.5 مليون دولار فقط في مجمل عام 2017 بأكمله.

ووفقًا للحكم الصادر فإنه يحق لشركة “VirnetX” الحصول على تعويض عن الانتهاك المزعوم تبلغ قيمته 502 مليون دولار، وهو مبلغ ضئيل مقارنة بأرباح الشركة إذ حققت أرباحًا بقيمة 20 مليار دولار في الربع الأول من العام الحالي، في حين حققت شركة أمن الإنترنت إيرادات بقيمة 1.5 مليون دولار فقط في مجمل عام 2017 بأكمله.

وكانت المحكمة في العام الماضي قد أمرت شركة “آبل” بدفع مبلغ 440 مليون دولار كتعويض لشركة “VirnetX” الواقع مقرها في نيفادا، لكن شركة آبل استأنفت الحكم مراراً وتكراراً، ونفت انتهاك أجهزتها لبراءات اختراع “VirnetX”، وواجهت خسائر سابقة.

وخلال عام 2014 ألغت محكمة أعلى حكمًا سابقًا لصالح شركة “VirnetX”، مما أدى إلى إعادة المحاكمة بين “آبل” والشركة التي أسسها مهندسون سابقون طوروا تكنولوجيا اتصالات آمنة لوكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية، وتمتلك ما يصل إلى 80 براءة اختراع تتعلق بالرسائل الآمنة.

ووصف “كيندال لارسن” الرئيس التنفيذي لشركة “VirnetX” في تصريح لوكالة “بلومبرغ” مبلغ التعويض بأنه عادل، بحيث أن قيمة التعويض عن الأضرار استندت إلى مبيعات أكثر من 400 مليون جهاز “آبل”، وبالرغم من الخسارة فإن شركة “آبل”، التي لم تعلق على الحكم بعد، لديها بعض الطرق الممكنة للخروج من المأزق.

الكلمات الدليلية