fbpx

بعد عامين على اقتنائه اكتشفوا أنه ليس “كلباً”

اضطرت أسرة صينية للتخلي عن حيوانها المفضل، بعدما اكتشفت بعد عامين من الاحتفاظ به أنه ليس كلباً كما كانت تعتقد.

ولاحظت سو يون أن “كلبها” يتناول كميات ضخمة من الطعام مقارنة بباقي الكلاب ولا يتوقف عن النمو ويمتلك القدرة على الوقوف على ساقيه، حتى أدركت حقيقة أنه دب، وليس كلباً، بعد أن وصل وزنه لأكثر من 110 كيلوغرامات.

وقال خبراء المركز إن الدب من النوع الآسيوي الأسود المهدد بالانقراض، واضطروا إلى تخديره أثناء نقله إلى مقره الحالي.

ونقلت وسائل إعلام صينية عن سو، التي تعيش في قرية قرب مدينة كنمينغ جنوبي الصين، قولها: “كان كلما ينمو يصبح أكثر شبها بالدببة. أنا أخاف من الدببة”.

وتقول العائلة إنها اشترت الحيوان اعتقاداً منهم بأنه “كلب تبتي”، خلال عطلة عام 2016.

ونقلت الأسرة حيوانها، الذي يبلغ طوله واقفاً نحو متر، إلى مركز “يونان” لحماية الحياة البرية، بعد الكشف المثير.

وقال خبراء المركز إن الدب من النوع الآسيوي الأسود المهدد بالانقراض، واضطروا إلى تخديره أثناء نقله إلى مقره الحالي.

الكلمات الدليلية