fbpx

قبل كييف.. ملخص لمفاجآت الـ “تشامبيونز ليغ” لهذا الموسم

شهد دوري أبطال أوروبا مجموعة من المفاجآت والتقلبات المثيرة هذا الموسم، بدأت بخروج “أتلتيكو مدريد” من دوري المجموعات رغم وصوله إلى نهائي البطولة مرتين في آخر خمس نسخ.

العامل الأكبر في خروج أتلتيكو مبكراً كان تألق “روما” الإيطالي واحتلاله صدارة المجموعة الثالثة على حساب “تشيلسي” الإنكليزي قبل أن يواصل ذئاب المفاجآت فيما بعد ويتمكنوا من إقصاء برشلونة للدور ربع النهائي في أكبر انقلابات البطولة في موسمها الحالي.

وعلى مستوى الأرقام، كانت أبرز المفاجآت إحراز ثلاثي “ليفربول” صلاح وماني وفيرمينو 29 هدفاً، وكسر الرقم المسجل لمثلث “ريال مدريد” بيل وبنزيما ورونالدو مع 28 هدفاً.

أما “ريال مدريد” حامل اللقب في النسختين الأخيرتين، كان له أيضاً نصيب من المفاجآت. أولها حينما جاء وصيفاً في مجموعته خلف “توتينهام”، والثانية هي استفاقته بعد ذلك وتمكنه من إقصاء “باريس سان جرمان” عندما رجح الجميع الفريق الفرنسي.

ليستفيق أيضاً بعد ذلك ويطيح بـ “يوفينتوس” و “بايرن ميونخ”، رغم أنه قدم موسماً هزيلاُ على المستوى المحلي.

ووجه “مانشستر يونايتد” صدمة كبيرة لجماهيره عندما ودع البطولة من الدور ثمن النهائي أمام “إشببيليا”. كما كان لجاره اللدود “مانشستر سيتي” نصيبة من الصدمة أيضاً بالخروج أمام “ليفربول” في ربع النهائي.

وعلى مستوى الأرقام، كانت أبرز المفاجآت إحراز ثلاثي “ليفربول” صلاح وماني وفيرمينو 29 هدفاً، وكسر الرقم المسجل لمثلث “ريال مدريد” بيل وبنزيما ورونالدو مع 28 هدفاً.

كما حقق حارس “ليفربول”، لوريس كاريوس، مفاجأة كبيرة كأكثر حراس البطولة حفاظاً على نظافة شباكه برصيد 6 مباريات.

بالمقابل، واجه “ريال مدريد” لعنة غريبة على ملعبه، إذ لم يستطع الحفاظ على شباكه نظيفة في أي مباراة بالأدوار الإقصائية في الـ “سانتياغو بيرنابيو”.