fbpx

أربع حافلات تصل إلى مدينة البوكمال شرقي ديرالزور.. من فيها؟

وصلت حافلات تقل جنودا من جيش النظام السوري، إلى مدينة البوكمال التي تعتبر من أبرز المواقع التي تسيطر عليها المليشيات التابعة لـ “الحرس الثوري الإيراني” في محافظة دير الزور، شرقي البلاد.

وقال مراسلنا، إن “الفرقة 11 التابعة لجيش النظام أرسلت دفعة جديدة من جنودها إلى مدينة البوكمال، لتبديل مقاتليها المنتشرين في عدة مواقع عسكرية في المنطقة”.

وينتشر مقاتلو الفرقة في بعض النقاط العسكرية على أطراف مدينة البوكمال، كما تتواجد في قرية السكرية على الجرف النهري المقابل لمناطق سيطرة “قوات سوريا الديمقراطية”.

وحصلت منصة SY24 على صورة خاصة، تظهر لحظة وصول الحافلات إلى منطقة الفيحاء في مدينة البوكمال، لتبديل المقاتلين التابعين للفرقة 11.

وفِي 16 من تشرين الأول الحالي، انسحبت الفرقة 11 التابعة لقوات النظام من أحد مقراتها العسكرية في مدينة البوكمال، وقامت بتسليمه لميليشيا “القاطرجي” التي رفعت العلم الروسي للمرة الأولى في المدينة.

وتعتبر ميليشيا القاطرجي من أبرز الميليشيات التي أسست بإشراف قيادة “الحرس الثوري الإيراني” في مدينة حلب، منذ بداية الثورة السورية.

وتسعى روسيا بشكل متواصل لتوسعة نفوذها في مدينة البوكمال من خلال إرسال تعزيزات إضافية من الفيلق الخامس وميليشيا لواء القدس الفلسطيني إلى المنطقة التي تهيمن عليها إيران وتقيم فيها عشرات المقرات الأمنية والعسكرية والمعسكرات المخصصة للتدريب، كما تسيطر بشكل كامل على الحدود العراقية المقابلة لمناطق سيطرتها.

الكلمات الدليلية