fbpx

أزمة مياه تلوح في الأفق.. 40 بئر مياه في السويداء خارج الخدمة!

نقلت صفحات محلية في مدينة السويداء تصريحاً لمدير عام مؤسسة المياه بحكومة النظام السوري في المحافظة، المدعو “وائل شقير” الذي أكد أن عدد الآبار المعطلة والخارجة عن الخدمة وصل إلى 40 بئراً.

وبحسب ما نقلت صحيفة “الوطن” المقربة من النظام السوري عن شقير قوله خلال اجتماع ضم مسؤولي حكومة النظام السوري في المحافظة، إن “العدد الأكبر من الآبار يعمل منذ عام 2000 وأصبحت معداتها بحاجة إلى تبديل” مضيفاً أن العمل عليها يجري وفق الإمكانات المتوفرة والتي بحاجة إلى زيادة الاعتمادات”.

وادعى أن العمل جارٍ لإصلاحها خلال شهر، بما يسهم في تحسين واقع مياه الشرب إن لم تخرج آبار أخرى عن الخدمة، مشيراً إلى وجود “فرق بين عدد المشتركين والعدد الحقيقي للسكان”، مطالباً الوحدات الإدارية بإلزام الأسر كافة بالاشتراك.

من جهته، لفت مدير الموارد المائية، محمود ملي، إلى وجود 17 بئراّ بحاجة لإصلاح وثلاثة آبار بحاجة لاصطياد، مبيناً أن إصلاح الآبار جميعها ينتهي في أواخر شهر حزيران (يونيو) المقبل. 

أما مدير الزراعة بالسويداء أيهم حامد، فقد أكد أن معظم الآبار الزراعية هي خارجة عن الخدمة وبانتظار لجنة وزارية لتقييم الوضع وإعداد خطة لإصلاحها.

وتعاني مناطق سيطرة النظام السوري من تهميش متعمد اقتصادي وخدمي ومعيشي، وسط عجز حكومة النظام عن إيجاد الحلول المناسبة للأزمات التي تتفاقم يوما بعد يوم.