“أنا كل يوم برتشي”.. موالون يسخرون من النظام السوري!

كشفت وسائل إعلامية تابعة للنظام السوري، أن انخفاض حالات الرشاوى ما زال مستمرا منذ عام 2011 حتى وصلت إلى 18 حالة رشوة فقط، حدثت خلال عام 2017 في عموم المناطق الخاضعة لسيطرة النظام.

وأكدت “بيانات المجموعة الإحصائية الحديثة”، أن “عدد جرائم الرشوة بلغت في العام 2017 نحو 18 بانخفاض حالة واحدة مقارنة بالعام 2016 وبنحو ثماني حالات عن العام 2015 وبحالتين مقارنة بالعام 2011”.

وأدى الخبر والبيانات التي تدوالتها وسائل إعلام النظام، إلى سخرية واسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث قال أحد الموالين: “بالله مو خجلانين من هاد الحكي عيب عيب احترموا عقول الناس”.

بينما سخر آخر من الإحصائيات الرسمية، مدعياً أنه موظف حكومي، وقال: “أنا يومياً عندي بحدود 30 مراجع عم آخد منهم رشاوي”.

يذكر أن المؤسسات الحكومية التابعة للنظام السوري، تشهد انتشاراً واسعاً لحالات الرشاوى والمحسوبية نتيجة الفساد الموجود داخلها، وتعيين مئات موظفين عن طريق الواسطة أفرع الأمن والمسؤولين السوريين.