أنطونيو غوتيريس: سوتشي ناقشت الدستور وجنيف ستناقش جميع القضايا الأساسية في سوريا

سوتشي كان مبنياً على تفاهم مشترك بين روسيا والأمم المتحدة وعلى طبيعة مخرجات المؤتمر وما سيقدمه لدفع مسار جنيف
سوتشي كان مبنياً على تفاهم مشترك بين روسيا والأمم المتحدة وعلى طبيعة مخرجات المؤتمر وما سيقدمه لدفع مسار جنيف

قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس إن موسكو والأمم المتحدة كانتا على تفاهم كامل حول مؤتمر ما يسمى “الحوار الوطني السوري” في منتجع سوتشي، وعلى كل ما جاء في بيانه الختامي الذي اعتبر غوتيرس أنه جاء وفقاً لذلك التفاهم، بحسب موقع “العربية نت”.

واعتبر الأمين العام أن سوتشي كان مبنياً على تفاهم مشترك بين روسيا والأمم المتحدة وعلى طبيعة مخرجات المؤتمر وما سيقدمه لدفع مسار جنيف، مضيفاً أن المؤتمر كان يتعلق بالدستور فقط، في حين أكد أن مسار جنيف الذي ترعاه الأمم المتحدة هو المنصة الأوسع التي تشمل جميع جوانب قرار مجلس الأمن رقم 2254.

وقال: “أعتقد أن القرار 2254 ينص بشكل واضح على أن هناك 3 محاور رئيسية، وهي الحكم والانتخابات والإصلاحات الدستورية، ومن جهة أخرى تم إضافة محاور أخرى كمحاربة الإرهاب”.

واختتم غوتيريس قائلاً: “أجندة المحادثات التي تشهدها جنيف لن تكون محصورة بمسألة الدستور فقط بل ستتطرق لجميع النقاط الأخرى المتعلقة بالقرار 2254”.