“أنقذوا آثار إدلب”.. حملة لحماية ما تبقى من آثار المحافظة

تحت شعار “أنقذوا آثار إدلب”، أطلق ناشطون ومختصون في علم الآثار حملة لحماية المواقع الأثرية في محافظة إدلب شمال البلاد.

وتأتي الحملة بهدف حشد الرأي العام في إدلب، وتوجيه الأنظار إلى ضرورة حماية المواقع الأثرية ودعوة المنظمات العالمية المختصة بالآثار للمساهمة في الحفاظ عليها، وإيجاد آلية للحفاظ على ما تبقى من أماكن أثرية.

ويشارك في الحملة التي تعتبر الأولى من نوعها، العديد من “خريجي الآثار” وشريحة واسعة من المهتمين في هذا المجال.

وسبق أن تعرضت المواقع الأثرية في إدلب، للاستهداف المباشر من طائرات روسيا والنظام، ودمرت أجزاء واسعة منها، لا سيما متحف معرة النعمان.

الكلمات الدليلية