إصابات جديدة بفيروس كورونا في سوريا والعدد يرتفع إلى 19 حالة

أعلنت وزارة الصحة التابعة لحكومة النظام السوري اليوم تسجيل ثلاث إصابات جديدة بفيروس كورونا في سوريا ليرتفع عدد الإصابات المسجلة في البلاد إلى 19 إصابة.

وقالت الوزارة في بيان لها أنه تم تسجيل 3 إصابات جديدة بفيروس كورونا المستجد ليرتفع بذلك عدد الإصابات المسجلة في سوريا إلى 19 شفيت منهم حالتان وتوفيت حالتان.

وكانت وزارة الصحة أعلنت أمس شفاء حالتين من الحالات المسجلة في البلاد بعد إعلانها في وقت سابق وفاة حالتين بالفيروس.

وأعلنت الوزارة في التاسع والعشرين من الشهر الماضي تسجيل أول وفاة بفيروس كورونا في سوريا فيما تم تسجيل أول إصابة بالفيروس المستجد في الـ 22 من الشهر الماضي لشخص قادم من خارج البلاد، بحسب “الصحة”.

وسبق أن نفت منظمة الصحة العالمية الأنباء المتداولة من صفحات وشبكات موالية لنظام السوري على وسائل التواصل الاجتماعي، فيما يتعلق بأن سوريا “بلدا ناجيا من فيروس كورونا”، معتبرة أن كل هذه الأخبار عارية عن الصحة تماما.

وذكرت الصحة العالمية في بيان على حسابها في “تويتر” والخاص بسوريا، أن “منظمة الصحة العالمية تؤكد أنه لا صحة لما تتداوله بعض وسائل التواصل الاجتماعي في سوريا حول التوقع بإعلان سورية بلداً ناجياً من وباء كورونا خلال فترة 21 يوم”.