إصابة مسؤول في وزارة الخارجية التابعة للنظام بإطلاق نار في درعا

أكد مراسل وكالة “سما” الرسمية الموالية أن مجهولين حاولوا اغتيال أحد المسؤولين العاملين في وزارة الخارجية التابعة للنظام السوري في ريف درعا اليوم.

وقال “فراس الأحمد” مراسل الوكالة في منشور له على صفحته الشخصية في موقع “فيسبوك” أن “مسلحين في بلدة تسيل بريف درعا الغربي أطلقوا النار على “محمد عرسان (62 عامًا)، ما أدى لإصابته بعدة طلقات نارية وأسعف على إثرها إلى المشفى الوطني في درعا.

وأضاف الأحمد أن عرسان يعمل مستشاراً في دائرة العلاقات الدولية في وزارة الخارجية التابعة للنظام السوري.

وبحسب موقع “عنب بلدي” أن عرسان مقرب من “حزب الله” اللبناني، وتكررت زياراته للحزب ومشاركته بمناسبات رسمية، بحسب قياديين سابقين في المعارضة تحدثوا لعنب بلدي، وبحسب صور على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتتكرر العمليات الأمنية التي تطال قوات النظام السوري في محافظة درعا، مع تزايد حالات إطلاق النار تجاه المقرات والدوريات من قبل مجهولين.