إيران تشكل ميليشيا جديدة لها في دير الزور!

قالت صفحات وشبكات محلية إن ميليشيات إيران أسست تشكيلاً عسكرياً جديداً في مدينة دير الزور شرق سوريا يتبع لـ “الحرس الثوري الإيراني”.

وذكرت شبكة “دير الزور 24” إن التشكيل العسكري الجديد يحمل اسم “جيش القرى” ويتبع بالدرجة الأولى لإيران، وقد بدأت شخصيات عسكرية إيرانية فعلياً بتشكيل الميليشيا عبر بدء التنسيب لها في مركز نصر الإيراني في شارع بور سعيد في مدينة دير الزور”.
ونوّهت الشبكة أنه خلال الأيام القليلة الماضية تم تسجيل 100 متطوع في ميليشيا “القرى” التي تشابه في مخططها جيش العشائر المدعوم روسياً، حيث تتشكل من لجان ستنتشر في ريف دير الزور (شرق الفرات) لتكون بديلاً لقوات النظام السوري في المنطقة.
وتسعى إيران من خلال هذا التشكيل، إلى تقليص أعداد قوات النظام في ريف دير الزور، وإخفاء المظاهر العسكرية الرسمية، واستبدالها بقوى غير رسمية بعد تهديدات التحالف الدولي.

يشار إلى أن “الحرس الثوري الإيراني” يسيطر على أجزاء واسعة من ريف دير الزور الشرقي، ويقيم مئات المقرات العسكرية في مناطق سيطرته بالإضافة إلى تجنيد آلاف الشبان للقتال في صفوف ميليشياته.