ابن عم بشار الأسد يهدد بالسيطرة على اللاذقية!

 

 

هدد “بشار طلال الأسد” ابن عم رأس النظام السوري ومتزعم إحدى ميليشيات الشبيحة في سوريا بالسيطرة على مدينة اللاذقية وطرد الأجهزة الأمنية منها، وذلك إثر مشاحنات وخلافات مع شرطة النظام.

وذكرت مصادر محلية في اللاذقية أن زيادة التوتر جاءت بعد إصدار شرطة المدينة مذكرات ملاحقة لعنصرين من ميليشيا “ابن طلال الأسد” موجهة لهم تهم الاعتداء على الممتلكات وارتكاب أعمال تخريبية”.

وأضافت المصادر أن هذه المذكرات استفزت قائد الميليشيا الذي هدد باستخدام الرصاص والنار دفاعاً عن عناصره وتوعد بخلع قائد شرطة اللاذقية والاستيلاء على المباني التابعة لأجهزة النظام الأمنية وبسط سيطرة ميليشياته عليها.

وتمهيداً للمواجهة استنفر “بشار طلال الأسد” جميع قواته واستدعاهم لمقره المركزي في بلدة “الفاخورة” المجاورة للقرداحة، وأمرهم بتجهيز العتاد والسلاح الثقيل، وذلك وفقاً للمصادر.

وكانت ميليشيا “ابن طلال الأسد” بسطت سيطرتها في وقت سابق على مدينة القرداحة مسقط رأس النظام السوري بعد حملة عسكرية ضد الأجهزة الأمنية فيها قبل أن تدخل قوات الأسد بمفاوضات مع الميليشيا لتهدئة الموقف.