fbpx

اتفاق في دوما ينص على نقل الحالات الإنسانية إلى الشمال السوري

اتفاق في دوما ينص على نقل الحالات الإنسانية إلى الشمال السوري
اتفاق في دوما ينص على نقل الحالات الإنسانية إلى الشمال السوري

أعلنت اللجنة المدنية للمفاوضات في مدينة دوما، مساء يوم السبت (31 آذار/مارس)، عن التوصل إلى اتفاق مع الجانب الروسي، يقضي بإخراج الحالات الإنسانية من المدينة إلى الشمال السوري.

وأكدت اللجنة، “على استمرار وقف إطلاق النار في دوما، خلال المفاوضات التي ما زالت مستمرة”.

بدوره، قال “محمد علوش” ‏رئيس المكتب السياسي لـ”جيش الإسلام”، خلال مداخلة له على “تلفزيون الجديد”، إنه “لا يوجد اتفاق لخروج المقاتلين من دوما”، مؤكداً أن “الجيش يرفض الخروج، وهذا الموقف لم يتغير”.

وتجري مفاوضات بين “اللجنة المدنية للمفاوضات” في دوما والجانب الروسي منذ أكثر من أسبوع، وسط محاولة من فصيل “جيش الإسلام” تحقيق أفضل شروط خلال الاتفاق بشأن مصير المدينة.

وتعتبر مدينة دوما، التي ما زالت تحت سيطرة “جيش الإسلام”، آخر معاقل المعارضة السورية في الغوطة الشرقية بريف دمشق، بعد تهجير آلاف المدنيين وسيطرة النظام وحلفائه على المنطقة.