اجتماعات في بصرى الشام لعلاج أزمة المياه الخانقة التي تعصف بالمدينة

اجتماع مع المجتمع المحلي و"برنامج تطوير"، بهدف حل أزمة المياه في بصرى الشام
اجتماع مع المجتمع المحلي و"برنامج تطوير"، بهدف حل أزمة المياه في بصرى الشام

عقد “مجلس مدينة بصرى الشام”، يوم الثلاثاء (20 شباط/فبراير)، اجتماعاً مع المجتمع المحلي و”برنامج تطوير”، بهدف حل أزمة المياه في المدينة، والتي وصفها البعض بأنها أزمة ثورة تكمن في التعديات على خط المياه الواصل إلى المدينة من محطة “آبار كحيل”.

وقال المهندس “بلال القاسم” رئيس مجلس مدينة بصرى الشام لـ SY24، إن “الاجتماع الذي عقد مع وجهاء المدينة والأهالي بالإضافة إلى ممثلين عن الفعاليات، جاء بهدف مناقشة مشروع تعزيز شبكة المياه والآبار في المدينة، ومعالجة الأمور العالقة بهذا الشأن”.

وأكد “القاسم”، أنه “سيتم ربط الآبار مع الشبكة بشكل مباشر وتعزيز شبكة المياه في أماكن كثيرة من صيانة وإعادة تأهيل ومد تفرعات جديدة ضمن شبكة المياه”، مشيراً إلى أن “المشروع سيتم تنفيذه خلال الفترة القادمة”.

بدوره الأستاذ “منير المقداد” المسؤول الميداني لـ “برنامج تطوير” قال، إن “الاجتماع الأول عقد للإعلان عن المشروع والبدء في تنفيذه حيث سيكون هناك اجتماعات شهرية لوضع المجتمع المدني بآخر التطورات وإبداء الآراء ومناقشة الطروحات خلال مدة المشروع المتمثلة بأربعة أشهر”.

وأردف المسؤول قائلاً: إن “المشروع ينقسم إلى قسمين قسم معني بالآبار (بئرين) بمجموعة غزارة 30 متر مكعب، والقسم الثاني يتضمن صيانة شبكة المياه تتضمن 25 نقطة صيانة و إصلاح موزعة في مدينة بصرى الشام”.

فيما ستقوم الشرطة الحرة بإزالة التعديات المتواجدة ضمن المدينة وحماية خطوط المياه منها، وذلك بحسب النقيب “زياد عباس” قائد مركز “شرطة بصرى الشام” الحرة، الذين بدورهم حضروا الاجتماع وقاموا بتأمينه، كما أوكلت إليهم مهمة إزالة التعديات بشكل رسمي.

وتعتبر أزمة المياه أهم الأزمات المعيشية التي تعاني منها مدينة بصرى الشام، ويرجح تخفيف معاناة قاطني المدينة بعد تنفيذ هذه المشاريع الإسعافية، حسب وصف البعض وأنها لن تحل بشكل جذري، ما لم يتم إزالة التعديات الممتدة على طول خط مياه كحيل – بصرى الشام.