ارتفاع حصيلة ضحايا التفجير في تل أبيض السورية

انفجرت سيارة مفخخة داخل السوق الرئيسي في مدينة تل أبيض بريف الرقة الشمالي، أمس الثلاثاء، ما أسفر عن سقوط ضحايا من المدنيين.

وقال مراسلنا إن “السيارة المفخخة التي انفجرت كانت مركونة أمام أحد الأفران في السوق الرئيسي وسط مدينة تل أبيض”.

وأكد أن “حصيلة الضحايا بلغت 6 قتلى بينهم أطفال، و10 مصابين على الأقل، كما تسبب الانفجار بأضرار مادية كبيرة في الممتلكات الخاصة والعامة”.

ويتهم الجيش الوطني ميليشيا “سوريا الديمقراطية” بالوقوف وراء التفجيرات التي تشهدها منطقة “نبع السلام”، وكان آخرها تفجير سيّارة مفخّخة في بلدة “تل حلف” بريف الحسكة، قضى على إثرها عدد كبير من المدنيين بين قتيل وجريح.

وتعليقا على الحادثة، قال رئيس الحكومة السورية المؤقتة “عبد الرحمن مصطفى”، إن “استهداف المدنيين العزل يدفعنا لمواصلة مكافحة التنظيمات الإرهابية”.

وكانت وزارة الدفاع التركية قد أعلنت قبل شهر تقريبا، القبض على أحد عناصر “قسد”، مؤكدةً أنه كان يستعد لتفجير دراجة نارية مفخخة وسط مدنيين في مدينة تل أبيض.

وتشهد مناطق سيطرة الجيش الوطني في أرياف الرقة والحسكة وحلب شمال وشرق سوريا، تفجيرات متكرّرة تستهدف المدنيين والعسكريين، حيث تنشط خلايا أمنية تابعة لميليشيا “قسد” وتنظيم “داعش” الذي أعلن مسؤوليته عن عدة عمليات مؤخرا.