fbpx

ارتفاع عدد الإصابات والوفيات بـ “كورونا” في سوريا

كشفت مختبرات الترصد الوبائي التابعة لـ “شبكة الإنذار المبكر والاستجابة للأوبئة” عن ارتفاع عدد الإصابات الكلي بفيروس كورونا في الشمال السوري.

وسجل 17 إصابة جديدة بالفيروس، خلال الـ 24 ساعة الماضية، مع ازدياد ملحوظ في الحالات المسجلة في محافظة حلب، وبشكل خاص في منطقة “عفرين”.

وبلغ عدد الإصابات الكلي بالفيروس في حلب وإدلب، 21105، ولم يتم تسجيل وفيات جديدة، وبذلك بقيت الحصيلة عند 407.

وأعلنت وزارة الصحة التابعة لحكومة النظام، عن وفاة 3 حالات، ليرتفع عدد الوفيات إلى 987، أما عدد المصابين بالفيروس فقد وصل إلى 15001، بعد تسجيل 50 إصابة جديدة.

ومن حيث عدد الإصابات المعلن عنها مؤخراً، فإن محافظة اللاذقية احتلت المرتبة الأولى، وجاءت محافظة طرطوس في المرتبة الثانية، ودمشق في المرتبة الثالثة.

وفي السياق، لم تعلن الجهات الطبية التابعة لـ “الإدارة الذاتية” عن إصابات جديدة بالفيروس في شمال وشرق سوريا، ليبقى العدد الكلي للإصابات المسجلة 8579، وعدد الوفيات 306.

ومع إعلان هذه الإحصائيات الجديدة، وصل العدد الكلي للمصابين بفيروس كورونا في سوريا، 44685، في حين ارتفعت حالات الوفاة إلى 1700 حالة، وذلك منذ بداية تفشي الوباء وحتى الآن.

ورجحت “منظمة الصحة العالمية” في وقت سابق، أن تتم عملية نشر فرق اللقاح التابعة لها في جميع أنحاء سوريا، بهدف تقديم اللقاحات اللازمة ضد فيروس كورونا، بحلول نيسان/أبريل المقبل.

وكان مسؤول ملف “كوفيد 19” في مديرية صحة إدلب، الدكتور “حسام قره محمد”، أعلن في تصريح خاص لمنصة SY24، عن قرب تأمين اللقاح اللازم ضد فيروس كورونا لتطعيم سكان الشمال السوري.