ارتفاع عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا في سوريا

اعترف النظام السوري أمس الأربعاء، بتسجيل حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا في مناطق سيطرته، بالتزامن مع اتخاذ إجراءات احترازية صارمة لمنع انتشار المرض.

وأكد وزير الصحة لدى حكومة النظام، أن “أعداد المصابين بفيروس كورونا في سوريا ارتفعت إلى خمس حالات”.

وترافق ذلك مع إعلان النظام عن بدء تطبيق حظر التجوال في مناطق سيطرته، اعتباراً من السادسة مساء وحتى السادسة صباحا أمس الأربعاء، وحتى أشعار آخر.

وذكرت مصادر عدة في وقت سابق أن عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا كبير جداً، بسبب تفشي المرض بين عناصر الميليشيات الإيرانية المتواجدة بكثرة في سوريا، وعدم فرض النظام أي قيود على حركتهم في البلاد.

يذكر أن واشنطن طالبت النظام السوري بإطلاق سراح المعتقلين السوريين من سجونه، خوفاً من تفشي المرض في تلك المعتقلات، بينما حذر الائتلاف الوطني السوري من استغلال النظام للفيروس والتخلص من المعتقلين.