fbpx

ارتكب مجازر مروعة وذهب لسوتشي بوثائق مزورة.. تركيا تطالب روسيا تسليمها “معراج أورال”

تركيا تطالب روسيا تسليمها "معراج أورال"
تركيا تطالب روسيا تسليمها "معراج أورال"

أكد وزير الخارجية التركي “مولود جاويش أوغلو” أن زعيم ما تسمى “المقاومة السورية” المسؤول عن مجازر ضد الإنسانية “معراج أورال” شارك في مؤتمر سوتشي عبر وثائق مزورة، وأن السلطات التركية طالبت من موسكو تسليمه إليها، وفقاً لوكالة الأناضول التركية.

وأوضح جاويش أوغلو أن أنقرة أبلغت موسكو على الفور، “استياءها” من تواجد أورال في المؤتمر، والذي تعتبره تركيا “إرهابياً”، مبينا أن “الأخير مطلوب لدى السلطات التركية عبر مذكرة حمراء”.

وتابع جاويش أوغلو قائلا: “بالأمس أعرب الرئيس رجب طيب أردوغان في مكالمة هاتفية مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين، عن استيائه من مشاركة الإرهابي أورال في المؤتمر، واسم هذا الإرهابي لم يكن مذكورا في لوائح المشاركين بمؤتمر سوتشي، ولو كان موجودا لما قبلناه أصلا”.

يذكر أن معراج أورال يحمل الجنسية التركية وهو تركي الأصل، وتشتبه به تركيا في الوقوف خلف الهجوم الذي أودى بحياة 52 مواطناً في قضاء “ريحانلي” بولاية هاتاي عام 2013.

كذلك اتهم أورال بارتكاب مذابح في بانياس أهمها مجزرة البيضا الشهيرة التي أودت بحياة عشرات المدنيين قضوا ذبحاً بالسكاكين على يد ميليشياته بداية الثورة السورية، وأثار وجوده في سوتشي استياء السلطات التركية والسوريين بشكل عام.