fbpx

اغتيال ثلاثة عناصر من الجيش الوطني شرقي سوريا

اغتال مجهولون عناصر من الجيش الوطني السوري، أمس الاثنين، على طريق الـ M4 في ريف مدينة رأس العين بمحافظة الحسكة شرقي سوريا.

وقال مراسلنا إن “ثلاثة مقاتلين من الجيش الوطني تمت تصفيتهم داخل أحد النقاط العسكرية في محيط منطقة العالية، بالقرب من مواقع قوات سوريا الديمقراطية على طريق M4 في ريف مدينة رأس العين”.

وأكد أن “تم استخدام كواتم للصوت أثناء اغتيال المقاتلين، ولم يتم اكتشاف أمرهم إلا بعد حضور مجموعة أخرى من المقاتلين لتبديلهم”، مشيرا إلى أن “المكان الذي وقعت فيه العملية يتواجد بالقرب منه قوات روسية في منطقة الصوامع، وقوات تابعة لقسد”.

وأوضح الناشط الإعلامي “ملاذ الحمصي” لمنصة SY24، أن “العملية نفذت على يد خلايا تابعة لقسد، وعلى الأرجح تسللت إلى النقطة من قرية العالية الواقعة على الطريق الواصل بين مدينتي تل تمر وتل أبيض”.

تشهد منطقة “نبع السلام” هجمات مماثلة وتفجيرات عبر عبوات ناسفة وسيارات مفخخة، كان آخرها في 24 تموز الماضي، حيث انفجرت سيارة في بلدة “تل حلف غرب” رأس العين في ريف محافظة الحسكة، ما أدى لمقتل أربعة مدنيين وإصابة آخرين.

وتحاول”قوات سوريا الديمقراطية” بشكل متكرر، التسلل إلى منطقة “نبع السلام” الخاضعة لسيطرة الجيش الوطني شمال شرقي سوريا، منذ أكثر من عام، الأمر الذي تسبب بسقوط قتلى وجرحى من الطرفين.