fbpx

اغتيال قياديين اثنين من ميليشيا “حزب الله” في الجنوب السوري

نفذ مجهولون عملية جديدة ضد ميليشيا “حزب الله” اللبنانية في الجنوب السوري، أمس الأربعاء 10 آذار/مارس.

وقال مراسلنا، إن “القيادي البارز في ميليشيا حزب الله، حسن شيخموس العذبة، عثر عليه مقتولاً على أطراف قرية ‎خربا بريف ‎السويداء”.

وينحدر “حسن” من مدينة بصرى الشام في ريف درعا، وتعتبر عائلته من أبرز العائلات الموالية لـ “حزب الله”، إذ يمتلك والده علاقات واسعة مع قيادة الميليشيا، والمسؤولين في حكومة النظام.

وأوضح المراسل أنه “أن القيادي كان في مهمة استطلاعية بريف ‎درعا الشرقي، برفقة المدعو نبيل شيخو الحسن، الذي ينحدر من مدينة القامشلي، وعثر عليه مقتولاً أيضاً في المنطقة ذاتها”.

وتنشط الخلايا التابعة لميليشيا “حزب الله” التي تديرها إيران في مناطق سيطرة النظام جنوب سوريا، وتتعرض بين الحين والآخر لهجمات من قبل مسلحين مجهولين، وتحديداً في المناطق التي تتواجد فيها الميليشيا في محافظة درعا.

يشار إلى أن ميليشيات إيران، تعمل على تجنيد الشبان وتوزيع السلاح على الموالين لها، بهدف توسيع مناطق نفوذها وسيطرتها في الجنوب السوري.