fbpx

الأردن متفائل من استتباب الأمن وقرب فتح المعابر مع سوريا

أكد رئيس الوزراء الأردني، “عمر الرزاز”، أن المعطيات من حول بلاده تدعو للتفاؤل بما ينعكس على مستقبل الاقتصاد الأردني، وفي مقدمة ذلك استتباب الأمن في سوريا وقرب فتح المعابر الحدودية.

وأوضح خلال اللقاء الحواري الذي عقده الرزاز مع غرفة صناعة الأردن، بحضور رئيس الغرفة، ورؤساء وأعضاء مجالس إدارة الغرف الصناعية وممثلين عن القطاع، أن الصادرات هي المفتاح للنمو الاقتصادي في الأردن.

وأضاف أنه لا يمكن تحقيق نمو اقتصادي أو تطور بدون التركيز على الصادرات، مشيراً إلى أهمية التركيز على جودة المُنتج الأردني الذي هو البوابة لفتح التصدير للأسواق العالمية.

وقال إن الحكومة تدرك حجم التحدي في ملف العمالة الوافدة وأهمية معالجتها ضمن خطة تحول واضحة إلى إحلال العمالة الوطنية، مشيرا في الوقت نفسه إلى تدني المشاركة في سوق العمل من قبل العمالة الوطنية.

الكلمات الدليلية