fbpx

الأمن الأردني يسلم استخبارات النظام شابا سوريا.. ما قصته؟

قامت أجهزة الأمن الأردني، بتسليم شابا سوريا لفرع المخابرات الجوية التابع للنظام في منطقة “الكرة” على الحدود السورية – الأردنية.

وقال مراسلنا إن “الشاب عدي الشريف حاول اجتياز الحدود الأردنية بطريقة غير شرعية، قبل أيام، إلا أنه فشل في ذلك وألقى الجيش الأردني القبض عليه، وقام بتسليمه لجهاز الاستخبارات العسكرية”.

وأكد أن “الشاب خضع للتحقيق في الأردن لعدة أيام، قبل أن يقوم جهاز الاستخبارات الأردني بتسليمه إلى مفرزة المخابرات الجوية السورية في المنطقة الحرة بمعبر نصيب الحدودي في درعا”.

ووفقا لمصادر محلية، فإن “الشريف الذي نقلته المخابرات الجوية إلى دمشق من أجل التحقيق معه، يعاني من اضطرابات نفسية وعصبية، وغالبا ما يكون غير مدرك لما يفعل”.

يشار إلى أن المنطقة الحرة الفاصلة بين الحدود السورية الأردنية، تضم العديد من المقرات العسكرية التابعة لأجهزة النظام الأمنية.

يذكّر أن النظام السوري اعتقل العديد من المواطنين أثناء عودتهم من الأردن إلى سوريا، عبر معبر نصيب الحدودي في درعا، وعلمت منصة SY24 عبر مصادر خاصة في وقت سابق، أن “أحد السوريين المقيمين في السعودية منذ سنوات طويلة، دخل إلى البلاد العام الماضي، لكنه قُتل تحت التعذيب في سجون النظام بعد اعتقاله بأيام”.