fbpx

التحالف الدولي يعلن دعم البنية التحتية الصحية شرقي دير الزور

أعلن التحالف الدولي عن تقديم الدعم للتجهيز لمشاريع تتعلق بإعادة ترميم وتأهيل البنية التحتية الصحية والخدمية، في مناطق بريف دير الزور الشرقي.

وذكرت مصادر محلية أنه تم في منطقة “الشعيطات” شرقي دير الزور، الإعلان عن البدء بمشروع تجهيز مشفى “أبو حمام”، وذلك بدعم من التحالف الدولي وبالتنسيق مع وجهاء العشائر في المنطقة.

وأشارت المصادر إلى أن المتحدث باسم التحالف الدولي أكد خلال افتتاح المشروع، حرص التحالف على دعم المنطقة وإعادة تأهيل البنى التحتية المدمرة.

ولفتت المصادر إلى أن التحالف الدولي أعلن يوم الإثنين، عن البدء بمشروع إعادة تأهيل مشفى “هجين” العام، والذي من المقرر الانتهاء منه خلال 100 يوم.

وأضافت المصادر أن مشفى “هجين” هو الوحيد في مدينة “هجين” شرقي دير الزور، وجاء الإعلان عن البدء بإعادة تأهيله من قبل التحالف الدولي، تلبية لمطالب سكان المنطقة والفعاليات المدنية والإعلامية التي طالبت بذلك أيضا.

وأشارت مصادرنا إلى أن البنية التحتية في عموم المنطقة شرقي دير الزور مدمرة بنسبة 90%، ومن أجل ذلك بدأ التحالف الدولي بتلبية تلك المطالب التي ستشمل الاهتمام بشكل ملحوظ بالبنية التحتية والخدمية.

ويواجه سكان المنطقة الشرقية بشكل عام ظروفا معيشية واقتصادية سيئة، في ظل انتشار البطالة وقلة فرص العمل، إضافة لتردي الواقع الخدمي وغلاء الأسعار، يضاف إليها غياب الدعم الإغاثي المقدم من قبل المنظمات الإنسانية والخيرية، ما يزيد من معاناة السكان وخاصة النازحين في المخيمات العشوائية.