الثورة السورية حاضرة في انتفاضة لبنان

تجمّع عشرات الآلاف من المتظاهرين في شوارع لبنان لليوم الثالث على التوالي من الاحتجاجات المناهضة للحكومة اللبنانية، بسبب تدهور الوضع الاقتصادي ودفعه نحو الهاوية، كما تقول رويترز.

ولم تغب الثورة السورية عن مظاهرات اللبنانيين، حيث رددوا شعارات عبروا فيها عن تضامنهم مع الثورة السورية، من بين هذه الشعارات بحسب ما رصد موقع SY24: “سوريا نحن معاك للموت”.

الصحفية اللبنانية “فاطمة عثمان” كتبت منشوراً على صفحتها في موقع “فيس بوك” قالت فيه: “الثورة السورية حاضرة في كل هتافاتنا اليوم”.

من جانب آخر تداول ناشطون صورة لمنشور كتبته الفنانة السورية “فايا يونان” عبّرت فيه عن تضامنها مع انتفاضة لبنان، لكن سرعان ما تلقت سيلاً من الردود السلبية، بسبب مواقفها الموالية للنظام السوري الذي استخدم شتى أشكال العنف لقمع ثورة السوريين.

الناشطة اللبنانية “سارة الشيخ علي” علّقت على منشور “فايا يونان” قائلة: “ما بشرفنا تضامنك معنا بوقت وقفت فيه ضد ولاد بلدك ودعمتي وشبحتي للمجرم بشار الأسد” (بقية الرد في الصورة).

واندلعت الاحتجاجات بدافع الغضب من ارتفاع تكاليف المعيشة وخطط فرض رسوم جديدة منها رسوم على المكالمات الصوتية عبر تطبيق واتساب، وهي خطوة تراجعت عنها السلطات سريعا بعد تفجر أكبر احتجاجات في البلاد منذ عقود. (رويترز).

أما بالنسبة للأمين العام لـ “حزب الله اللبناني” (حسن نصر الله) الذي يشكل عقدة العقد في تدخله بسوريا، علّق على احتجاجات لبنان في كلمة مرئية يوم أمس السبت، قائلاً إن جماعته لا تؤيد استقالة الحكومة، وإن البلاد ليس لديها متسع من الوقت لمثل هذه الخطوة نظرا للأزمة الاقتصادية الحادة.

كما حذر نصر الله، في كلمة متلفزة مخاطبا المتظاهرين، من أن حزب الله سوف ينزل إلى الشارع ولن يخرج. وأضاف “ستجدوننا جميعا في الشارع ونغير كل المعادلات”. مؤكدا “إذا نزلنا إلى الشارع لا نستطيع أن نخرج قبل تحقيق الأهداف التي نزلنا لأجلها”.