الجيش الوطني يسقط مروحية في إدلب ويهاجم جيش النظام بدعم تركي

 

 

سقطت طائرة مروحية تابعة للنظام السوري، اليوم الثلاثاء، جراء استهدافها من قبل الجيش الوطني أثناء قصفها لمدن وبلدات ريف إدلب.

وقالت مراسلنا إن الجيش الوطني السوري تمكن من إسقاط مروحية لنظام الأسد أثناء قصفها لقرى وبلدات الشمال السوري.

وتداول ناشطون شريطاً مصورا يظهر لحظة انفجار الطائرة في سماء إدلب، ومقتل الطيار نتيجة انفجارها.

ويأتي ذلك بالتزامن مع هجوم واسع تشنه الفصائل العسكرية بمساندة الجيش التركي على جيش النظام وميليشياته في منطقة “سراقب” وما حولها بريف إدلب الشرقي.

وأكدت مصادر عسكرية عن تمكن الفصائل من تحقيق تقدم على حساب قوات النظام في المنطقة، وتكبيدها خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد.

يذكر أن الرئيس التركي توعد بتنفيذ عملية عسكرية ضد قوات النظام بعد فشل جميع المباحثات التركية الروسية لسحب جيش النظام إلى ما بعد نقاط المراقبة في الشمال السوري، وذلك على خلفية مقتل جنود أتراك في سراقب وتفتتاز مؤخراً.