الجيش الوطني يعتقل قيادياً في المعارضة بسبب عمالته للنظام

تمكن الجيش الوطني السوري، اليوم الخميس، من الكشف عن أحد عملاء النظام، بالرغم من تسلمه منصب حساس لدى المؤسسات التابعة للمعارضة السورية.

وقال ناشطون إن “الجيش الوطني اعتقل فراس البشير رئيس فرع الأمن السياسي في منطقة عفرين شمال حلب”.

ووفقاً للمصادر فإن “قرار الاعتقال صدر بعد ثبوت عمالة البشير للنظام السوري”.

وفي سياق آخر، تمكن الجيش الوطني من كشف ملابسات عملية خطف وقعت في مدينة عفرين، بعد مضي قرابة 24 ساعةً على حدوثها.

وكانت عصابة قد اختطفت الفتاتين “ليال ديري” و “بيان حمو” من داخل مدينة عفرين، أثناء ذهابهما إلى المدرسة، إلا أن الجيش الوطني قام بنصب كمين للعصابة في منطقة “راجو”، ونجح في إلقاء القبض